القائمة الرئيسية

الصفحات

أنشودة الجلال و الجمال



( رسالة نثر تعبيري ايقاعية )
بقلم..مرقص إقلاديوس
.............
يا من خلقت
من التراب جمالا.
أي كلمات يمكنها
ان تصف جمالك.
يا من أعطيت
للريح صوته العاصف،
و للنسيم سريانه الرقيق،
و للغدير هدوء جريانه،
و للشلال قوة تدفقه.
هل يمكن للكلمات
أن تعبر عن جلالك.
يا من أعطيت الورود
و الزهور
و الرياحين أريجها،
ما ازكى عبير الروح
التى تتوطن رحابك.
يا من خلقت الأرض
كوكبا بين كواكب،
و جعلت لها رواسي
من الجبال لتثبتها.
و خصصت لها
نجما ينيرها بالنهار.
و تابعا ينيرها بالليالي.
و أنبت لها الأشجار
ذوات الظل و ذوات الثمر.
و سيرت انهارها إلي بحارها
مهما طال السفر.
يا من وحدك الذي تعطي
و تعلم تعداد حبات المطر.
يا من تقدم
لكل من على الأرض
رزقه فى حينه،
و لا تنسى الدود
فى قلب الحجر.
يا من خلقت الإنسان
و جعلته سيدا
على كل ما على الأرض،
و كل من على الأرض.
نفخت فيه روحا،
و أعطيته
عقلا و قلبا و عيونا .
يا عاليا فوق كل عالي
و غاليا أغلى من كل غالي،
و باقيا و الكل فاني.
أعطنا عقلا نقيا،
ينشغل بك حتى نلقاك.
و عيونا منيرة
ترصد الجمال ،
لكن لا يشغلها عنك سواك.
و قلوبا تحن و تحنو
على كل من خلقت،
و منحتهم بفضلك عطاياك.
ملاح بحور الحكمة
مرقص إقلاديوس

تعليقات