القائمة الرئيسية

الصفحات



سكينة حسن الشريق
مصر
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ياويح من نصبوا خـــــياما من وهن
وأسكـــنوني رفــــاتا فــي الكـــــفن
ماانصـــــــفوا مثـــــــــواي حـــــــــين
شيـــــــــعوا عزاءي بأبواق العــــــدم
واخــــذوا مـــقاعدهم فـــوق جثماني
ومـازال يحيي بروحي الشــــــــــجن
فأنا قــــــــوية العـــزم حـــادة البــــصر
أطفأت ألسنة نيرانهم ، حاصـــــــرتهم
ومنحتهم من سماحتي مطرا منهـــــمر
ونفضـــــــت ترابهــــــــم مــن قبـري
وزرعـــــتة وردا ونســــيم عــــــــطر
وغنيتــــــــهم كبـــــــلبل صــــــــــداح
وصــــــوت روحــــي كـلــــحن الوتــر
يــــــــورق وردا بجنـــــــــان الحـــياة
كنـــبع صـــــــــــافي ليــــــروي الثمر
مـــــــــــلاك إذا لاحـــــــــت طــــــــلتي
فتستـــــــحي مني الشمس والقــــــــمر
جمــــــــيلة المـــــــــحيا عميقة المـعاني
نظيــــفة اللسـان وكــــل كلــماتي درر
مجــــــــــالس رفـــيقاتي تتزين بحضور
و بلهــفة أعينهن تفيض شوقا مســـــتعر
صــــــــوتي كبلــــبل صـــــداح بة نشوة
ونســــــــــــيم ربــــــــــــــيع مشــــتعل
ترجــــــــــوني الرفـــــــــــــيقات صـحبة
وتهـــــــفو إليَّ قلــــــــــوب الـــــــــــبشر
إقبــــــــــــــــالي دومـــــــــــا كعيد ربيع
نـــــــــساة الخــــــــــــريف وما غــــــدر
ونســــــــــــيم عطري يفوح حــــــــــــبا
لمن حــــــــولي وأيــــــــــــضا لمن هجر
أفــــــــــيض حــــــــــــــنانا وعـــــــطاء
سخــــــــية الكرم بديـــــــــعة الغـــــــرر
وكــــــم تمنيت وكـــــــم رجــــــــــــوت
ومــا تمــناة خاطــــري جاء به القــــدر

تعليقات